وصفات للعلاج الطبيعي » منوعة » حلول طبيعية لصعوبة البلع

 حلول طبيعية لصعوبة البلع  أضيف في: 9-4-1427هـ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


يعاني الصغار والكبار صعوبة في البلع ناجمة عن التهاب البلعوم
جراء التعرض لأمراض البرد كالرشح أو الانفلونزا، وغيرها من الانتانات الفيروسية المنشأ.
وتترافق هذه المشكلة مع الشعور بالجفاف في الحلق، والسعال الجاف، أو المخاطي.
وللتخلص من هذه المشكلة نقدم لك بعض الوسائل العلاجية الطبيعية التالية:



بخاخ الفم...من المستحضرات التي تتوفر في الصيدليات المستحضرات العشبية التي تعطى عن طريق الفم أرذاذا
أي عن طريق البخ، والتي تخفف من حدة الالتهاب، وترطب الغشاء المخاطي لجوف الفم والحلق.
وتجدر الإشارة إلى أن البخاخ عن طريق الفم أكثر فائدة من القطرات الأنفية. 'تأثيرات جانبية'
تعتبر المستحضرات العشبية التي تعطى بالبخ عن طريق الفم آمنة، إذا ما استخدمت
وفقاً للإرشادات المرفقة مع المستحضر. ينصح باستخدام البخاخ، بمعدل أربع مرات في اليوم.




شاي الاعشاب :

يحتوي على مزيج من الأعشاب كالزعتر، والنعنع.
ووفقاً لما تشير إليه الدراسات التي نشرت في مجلة الطب البديل، فقد تبين أن شرب شاي الأعشاب يخفف من صعوبة البلع
وآلام الحلق بشكل ملحوظ، خصوصاً إذا ما أكثر المريض من تناول شاي الأعشاب
الذي يمكن إضافة الليمون والعسل إليه. وبالطبع فإن الذين يعانون من مشكلات في الكبد أو الكلى،
أو إذا كانت المرأة حاملاً ينبغي استشارة الطبيب.


طريقة الاستخدام :


يغلى الماء، ومن ثم يضاف مسحوق الأعشاب إلى الماء المغلي
وينتظر من 15-10 دقيقة ثم يمكن تناول ما يعادل 46 أكواب منه يومياً.


وينبغي عدم غلي مسحوق الأعشاب كيلا تفقد الأعشاب خصائصها العلاجية المفيدة.


حبوب المص :


تحتوي معظم حبوب المص المستخدمة في علاج صعوبة البلع على الزنك الذي يلعب دوراً مهماً في تعديل الأغشية المخاطية المبطنة للجهاز التنفسي القلوي.
إضافة إلى ذلك فإن عملية المص بحد ذاتها تزيد من إنتاج اللعاب الذي يرطب جوف الفم والبلعوم.


وتشير الدراسات إلى أن تناول الزنك الذي يدخل في تركيب عدد من المستحضرات الصيدلانية مثل حبوب المص يخفف من أعراض أمراض البرد وصعوبة البلع وجفاف الحلق بشكل ملحوظ خلال أيام قليلة من تناوله.


تأثيرات جانبية :


قد ينجم عن الإكثار من تناول حبوب المص المحتوية على الزنك الشعور بالغثيان
لهذا ينصح بعدم تناولها إذا كانت المعدة فارغة.


وينصح بعدم تناول الحمضيات أو الأطعمة الحامضية قبل نصف ساعة من تناول حبوب المص.


في حالة الحمل والإرضاع يرجى استشارة الطبيب.


طريقة الاستخدام :


من أجل الاستفادة القصوى من حبوب المص ينبغي مصها ببطء في الفم
مع تكرار تناولها بنفس الطريقة كل ثلاث ساعات تقريباً



ابتسامة

الكاتب: !! ولـــه !! انقر هنا لمراسلة !! ولـــه !! أنقر هنا للإنتقال إلى موقع !! ولـــه !! إضافة للمفضلة إضافة لمفضلة Google إضافة لمفضلة Delicious إضافة لمفضلة Digg إضافة لمفضلة Facebook
خيارات الدرس : ارسل الدرس لصديق ارسل الدرس لصديق  طباعة الدرس طباعة الدرس  حفظ الدرس كملف Word حفظ الدرس كملف Word  حفظ الدرس كملف PDF حفظ الدرس كملف PDF

التعليقات
لا يـوجـد تـعليـقات على هـذا الـدرس